أرسنال يعزز صدارته وليفربول يواصل المطاردة ومانشستر يعود بقوة في الدوري الإنجليزي
بتاريخ 27 أكتوبر, 2013 في 09:34 صباح | مصنفة في الدوري الانجليزي | لا تعليقات

لندن ـ د ب أ: عزز فريق أرسنال موقعه في صدارة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم بفوزه على ملعب مضيفه كريستال بالاس 2/صفر اليوم السبت في المرحلة التاسعة من المسابقة التي شهدت فوز ساحق لليفربول على ضيفه وست بروميتش البيون 4/1 وفوز مانشستر يونايتد على ضيفه ستوك سيتي 3/2.

وفاز إيفرتون على ملعب أستون فيلا 2/صفر وساوثهمبتون على فولهام 2/صفر  وتعادل نورويتش سيتي مع ضيفه كارديف سيتي سلبيا.

وعلى ملعب سيلهرست بارك، فرض ارسنال سيطرته على مجريات اللعب في الشوط الأول، ولكن انتظر الفريق حتى الدقيقة الثانية من بداية الشوط الثاني للوصول إلى الشباك، حيث حصل الفريق على ضربة جزاء نتيجة تعرض سيرجي جنبري للعرقلة داخل منطقة الجزاء من قبل عدلان قديورة، ليحرز منها لاعب الوسط الأسباني المخضرم ميكيل ارتيتا هدف السبق للمدفعجية.

وضغط كريستال بكل صفوفه بحثا عن التعادل ، وكاد أن يفعل لولا تصدي العارضة لتسديدة جويل وارد وتصدى تشيزني حارس ارسنال لتسديدة ميلي جيدنياك.

ولعب أرسنال بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 65 بعد طرد ارتيتا لتدخله بعنف مع زميله المغربي السابق مروان الشماخ، في قرار بدا وأنه مثير للجدل.

ورغم النقص العددي تمكن المدفعجية من تسجيل الهدف الثاني قبل دقيقتين من نهاية المباراة بواسطة ضربة رأس من المهاجم الفرنسي اوليفييه جيرو،مستغلا تمريرة زميله ارون رامزي.

ورفع أرسنال رصيده في الصدارة إلى 22 نقطة بفارق نقطتين أمام ليفربول صاحب المركز الثاني وتجمد رصيد كريستال بالاس عند ثلاث نقاط في المركز التاسع عشر قبل الأخير.

وقال ارسين فينجر المدير الفني لارسنال “الطرد كان قرارا خاطئا، لأن ذلك ينبغي أن يحدث حين تقع العرقلة أثناء وجود فرصة واضحة للتسجيل”.

وأضاف “كان (الشماخ) بعيدا عن المرمى، ينبغي أن يكون هو أخر لاعب حتى يحدث الطرد، هذا غير واضح بالنسبة لي، كما أن الضربة الحرة المباشرة ليست واضحة من الأساس”.

وسجل المهاجم الأوروجوياني الدولي لويس سواريز ثلاثة أهداف (هاتريك) ليقود ليفربول لسحق ضيفه وست بروميتش 4/1.

وتكفل سواريز بتسجيل الأهداف الثلاثة الأولى في الدقائق 12 و17 و55 بينما سجل دانييل ستوريدج الهدف الرابع في الدقيقة 77 فيما أحرز جيمس موريسون الهدف الوحيد لوست بروميتش من ضربة جزاء في الدقيقة 66.

وعلى ملعب أولد ترافورد، نجح مانشستر يونايتد في تحويل تأخره بهدف أمام ضيفه ستوك سيتي ورد بثلاثة أهداف غالية.

ورفع مانشستر رصيده إلى 14 نقطة في المركز الثامن، بينما تجمد رصيد ستوك عند ثماني نقاط في المركز السابع عشر.

وتقدم المهاجم المخضرم بيتر كراوتش بهدف مبكر لستوك في الدقيقة الرابعة.

ولكن قبل ثلاث دقائق من نهاية الشوط الأول أدرك هداف منتخب هولندا روبن فان بيرسي التعادل لمانشستر.

ولم تدم فرحة مانشستر طويلا حيث نجح المهاجم النمساوي الدولي ماركو ارناوتوفيتش من تسجيل الهدف الثاني لستوك.

وقبل 12 دقيقة من نهاية الشوط الثاني، حسم مانشستر يونايتد الفوز بهدفين حملا توقيع واين روني والمكسيكي خافيير هرنانديز في الدقيقتين 78 و80.

واقتنص ايفرتون فوزا غاليا من ملعب أستون فيلا بهدفين نظيفين حملا توقيع، روميلو لوكاكو وليون أوسمن في الدقيقتين 68 و81 بعد أن أهدر كريستيان بنتيكي ضربة جزاء لأستون فيلا في الدقيقة الثامنة.

ورفع ايفرتون رصيده إلى 18 نقطة في المركز الرابع بفارق الأهداف فقط خلف  ساوثهمبتون وتجمد رصيد أستون فيلا عند عشر نقاط في المركز الثالث عشر  مناصفة مع فولهام الذي سقط أمام مضيفه ساوثهمبتون بهدفين سجلهما ريكي لامبرت وجاي رودريجيز في الدقيقتين 20 و43 .

وخيم التعادل السلبي على مباراة نورويتش سيتي مع كارديف سيتي ليحصد كل منهما نقطة واحدة.

ورفع كارديف سيتي رصيده إلى تسع نقاط في المركز الخامس عشر مقابل ثمان نقاط لنورويتش في المركز الثامن عشر.

التعليقات

التعليقات

اترك تعليقا



9 − 9 =